مواد مساعدة

أخصائي جراحة المسالك البولية

د. محمد الخولي

د. محمد الخولي – بكالوريوس الطب والجراحة، ماجستير، زمالة المجلس الأوروبي لأمراض المسالك البولية

أخصائي جراحة المسالك البولية

أخصائي مسالك بولية معتمد من المجلس الأوروبي، ويتخصص في تشخيص أمراض المسالك البولية والبروستاتا والذكورة والعقم عند الرجال، وعلاجها، ويولي اهتماماً خاصاً للعلاجات طفيفة التوغل لمشكلة تضخم البروستاتا، ومنها العلاج بالليزر وعلاجات دوالي الخصية المجهرية، وجراحات مناظير المسالك البولية.

ولد د. محمد الخولي ونشأ في مدينة الأسكندرية في مصر، وحصل على بكالوريوس الطب والجراحة من جامعة الأسكندرية في عام 1994، ثم أنهى الدراسات العليا في تخصص المسالك البولية في مركز أمراض الكلى والمسالك البولية التابع لجامعة المنصورة، وهو من أفضل المراكز العالمية في أمراض المسالك البولية، بين عامي 1996 و1998. وفي عام 2002، حصل على شهادة الماجستير في تخصص المسالك البولية من جامعة القاهرة المرموقة، ثم بدأ السعي للعمل مع تحديات أكبر في هذا التخصص، فسافر إلى ماليزيا حيث حصل على تدريب في تقنيات الروبوتات والمناظير المتقدمة في مستشفى السلطانة أمينة (سعة 600 سرير) المرموقة.

وحصل د. محمد على درجة الزمالة من المجلس الأوروبي لأمراض المسالك البولية في عام 2006، ثم حصل على الزمالة في دورة المسالك البولية الداخلية من جامعة هايدلبرغ بألمانيا في عام 2008.

وبين عامي 2006 و2009، انتقل د. محمد للعمل في منطقة الخليج العربي كاستشاري في مؤسسة متخصصة في أمراض المسالك البولية والذكورة تابعة لمجموعة علاج- الشرق الأوسط. ثم انتقل إلى مستشفى زليخة في دبي، حيث كان أخصائي المسالك البولية الاول بها حتى عام 2014. وفي عام 2015 شغل منصب رئيس قسم المسالك البولية في المستشفى السعودي الألماني المرموقة في دبي.

وهو أيضاً عضو في عدد من المؤسسات المرموقة والدولية، أهمها: الاتحاد الأمريكي للمسالك البولية، والاتحاد الأوروبي للمسالك البولية، وجمعية الإمارات للمسالك البولية.

ويهتم د. محمد بعدة تخصصات تشمل أمراض المسالك البولية للرجال والسيدات على حدٍ سواء، مثل حصى الكلى والحالب أياً كان حجمها وموقعها، والتهابات مجرى البول، وضيق الإحليل، والعجز الجنسي، وتضخم البروستاتا الحميد، والعقم لدى الرجال، وأيضاً الاكتشاف المبكر للأورام الخبيثة في الجهاز التناسلي البولي، وعلاجها، كما أنه مهتم بعلاج متاعب الجهاز البولي بطرق طبية طفيفة التوغل، وحتى الطرق الجراحية.